ثنائي هجوم اوروجواي في خطر

36

يبدو انها ليست افضل ايام منتخب السيليستي، والسبب هو اصابة لويس سواريز في تدريبات منتخب اوروجواي بالاضافة الي كافاني  الذي اصيب في مباراه البرتغال

وكشفت صحيفة ماركا الإسبانية أن أوروجواي تواجه شبح غياب ثنائي الهجوم سواريز وكافاني للإصابة وهما يمثلان أكثر من نصف قوة المنتخب.

وأوضح تقرير ماركا أنه رغم عودة سواريز للملعب بعد فترة من الإصابة إلى أن أوسكار تاباريز المدير الفني قلق من احتمالية غياب ثنائي الهجوم عن ربع النهائي.

ولم يتدرب كافاني منذ فوز أوروجواي على البرتغال بسبب إصابته في أوتار الركبة، بينما سواريز تعرض لإصابة في قدمه اليمنى أثناء التدريب.

وكان سواريز قد صرح قبل تدريبات الثلاثاء أن وجود كافاني مهم لمواجهة فرنسا لكن أوروجواي يمكنها تخطي تلك العقبة في حالة فشلت محاولات الجهاز الطبي في تأهيله قبل مواجهة الديوك.

اترك رد