عرض يوفنتوس لرونالدو.. المبلغ يفاجئ الجميع

24

وتزايد الحديث خلال الأيام الماضية عن إمكانية انتقال اللاعب البالغ من العمر 33 عاما، والحائزة على جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم خمس مرات، إلى النادي الإيطالي الموسم المقبل.

وقالت صحيفة "ماركا" الرياضية الإسبانية، إن النجم الذي خرج مع منتخب بلاده من الدور ثمن النهائي لكأس العالم في روسيا على يد الأوروغواي، بدأ عمليا بالبحث عن منزل له في مدينة تورينو، مقر يوفنتوس.

كما أوردت شبكتا "سكاي سبورتس" و"بي بي سي" الإنجليزيتان، تقارير مماثلة عن عرض بقيمة 100 مليون يورو (116,6 مليون دولار) لرونالدو.

ورغم وصوله إلى عمر الـ 33 فإن المبلغ المقدم لضم رونالدو فاجأ الجميع مقارنة بـ 222 مليون يورو دفعها باريس سان جرمان لضم نيمار من برشلونة و180 مليون يورو لاستعارة الفرنسي كيليان مبابي من موناكو، و160 مليون يورو لانتقال البرازيلي فيليب كوتينيو من ليفربول إلى برشلونة.

وكانت الصحف الإيطالية الصادرة الأربعاء، قد حفلت بالتقارير عن رونالدو، وقدرت صحيفة "غازيتا ديللو سبورت" الرياضية قيمة صفقة انتقال رونالدو بـ 350 مليون يورو، بما يشمل بدل الانتقال وأجر اللاعب على مدى 4 سنوات.

أما صحيفة "كورييري ديللا سبورت"، فأشارت إلى أن يوفنتوس، الذي هيمن على منافسات كرة القدم المحلية في الأعوام الماضية بحصوله على بطولة الدوري الإيطالي في المواسم السبعة الأخيرة، يسعى الآن إلى العودة للألقاب القارية، والتتويج مجددا بلقب مسابقة دوري الأبطال، الغائب عن خزائنه منذ عام 1996.

ورأت الصحيفة أن بصمة مدير أعمال رونالدو، خورخي منديش، واضحة في هذه العملية "لأنه يريد إبعاد موكله عن ريال مدريد، حيث لا يتمتع بعلاقة جيدة مع رئيس النادي فلورنتينو بيريز".

واعتبر "موقع توتوسبورت.كوم" أن الأمر يتعلق "بقصة طموحات ومشاعر وأرقام قياسية"، كما أن مواجهة تحد جديد في عمر الثالثة والثلاثين ومنح يوفنتوس لقب دوري أبطال أوروبا قد يكون "تحديا يثير رونالدو".

وأضاف: "قد يكون هذا الأمر وسيلة له لكي يدخل أكثر فأكثر في التاريخ، ويحرز نقاطا جديدة في المواجهة الدائمة مع الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي فاز بجميع الألقاب لكن مع ناد واحد هو برشلونة".

كما أشار الموقع إلى أنه من الممكن أن يكون هناك سبب "أكثر رومانسية" و راء رغبة رونالدو في الانضمام إلى يوفنتوس، الذي يتثمل بالأحاسيس التي عاشها اللاعب في أبريل الماضي خلال دوري الأبطال، عندما سجل على ملعب النادي الإيطالي هدفا مقصيا رائعا في مرمى الحارس جانلويجي بوفون، نال تصفيق الجمهور الإيطالي.

وجاء هدف رونالدو في ذهاب ربع النهائي (3-صفر)، في مباراة أقر بعدها رونالدو بأنه كان من مشجعي فريق "السيدة العجوز" عندما كان طفلا.

المصدر

اترك رد